الحكومة المؤقتة تدين اغتيال “الحصايري”

أدانت الحكومة المؤقتة جريمة اغتيال الناشطة الحقوقية ” إنتصار الحصايري” يوم أمس بطرابلس  وأكدت الحكومة في بيان لها على أن هذه الاعمال الإجرامية التي طالت النشطاء السياسيين والحقوقيين والإعلاميين ورجال الأمن لا تعبر عن أخلاق الليبيين ولا عن تعاليم الإسلام.

وأشار البيان إلى أن هذه الأعمال لن تتوقف مالم تتحد الجهود لاجتثاث الجماعات الإرهابية من العاصمة  ونزع السلاح من التشكيلات المسلحة الخارجة عن سيطرة الدولة.

وجددت الحكومة على أن التمسك بمبدأ تفعيل الجيش والشرطة ودعم المجتمع الدولي لهذه المؤسسات هو من سياسعدها على القضاء تنظيم “داعش” في البلاد.

في هذا المقال