إجتماع الحكومة المؤقتة الاستثنائي السادس لسنة 2015

عقد مجلس الوزراء إجتماعه الاستثنائي السادس اليوم الأحد الرابع والعشرين من جمادى الأول لسنة 1436هـ الموافق الخامس عشر من مارس لسنة 2015 برئاسة السيد عبد الله عبد الرحمن الثني وذلك بمقره بمدينة البيضاء حيث عكف المجلس على مناقشة بنود جدول الاعمال والذي تضمن اهم واخر المستجدات بالإضافة لعرض وإعتماد محضر اجتماع مجلس الوزراء الاستثنائي الخامس.
ووافق المجلس على كتاب نائب رئيس الوزراء لشؤون الهيئات بشأن طلب السيد رئيس هيئة الموارد المائية بصرف مبلغ وقدره 12,710,905 دينار ليبي من أجل مواد التشغيل ولصرف رواتب مستخدمي الشركة العامة للتحلية على أن يتم خصم تلك المبالغ من الميزانية العامة القادمة وفيما يخص كتاب وزير العمل والشؤون الاجتماعية قرر المجلس رفع سقف مساعدات النازحين من 15 مليون إلى 25 مليون دينار ليبي.
وفيما يخص ما قدمه وزير التعليم قرر المجلس السماح للطلبة الراسبين بالثانويات التخصصية للعام الدراسي 2014 بإجراء إمتحانات إستثنائية لهم بغض النظر عن المواد الراسبين فيها ، ووافق المجلس على ما قدمه وزير العمل والشؤون الاجتماعية كمقترح بتوفير البدل للإيجار النقدي للعائلات والأسر النازحة.
وأقر المجلس ما قدمه وزير الدفاع المكلف بتبعية جهاز حرس المنشآت النفطية لوزارة الدفاع.
وفيما قدمه رئيس هيئة الإعلام فيما يخص قناة الساعة قرر مجلس الوزراء تشكيل لجنة وزارية تضم ثلاث وزراء لدراسة أوضاع القناة وإعادة النظر فيها.
وناقش المجلس التصور الذي قدمه الدكتور عبد الكريم الكيلاني بشأن إنشاء صندوق دولي لإعادة إعمار المدن الليبية المتضررة ووافق المجلس على إجراء الدراسات والإعداد لمؤتمر دولي حول إعادة إعمار هذه المدن
وفي إطار تقريب الخدمات للمواطن اعتمد المجلس مهبط مطار مرزق كمطار مدني لتسيير الرحلات الداخلية للمساهمة في تيسير حركة المواصلات بين كافة ربوع ليبيا.
وخصص المجلس مبلغ وقدره 30 مليون دينار تصرف على دفعات كمساعدة لساكني منطقة جفاره وفق للكتاب الذي قدمه رئيس لجنة إدارة الازمة بالمنطقة.
وقرر المجلس بسريان قرار المجلس رقم 271 لسنة 2012 على جميع المناطق المتضررة وفقاً للضوابط واللوائح.
في هذا المقال