فيدريكا موغريني: أي شكل من أشكال العنف يمكنه عرقلة العملية السياسية في ليبيا

قالت الممثلة العليا للشؤون الخارجية وسياسات الامن بالاتحاد الأوروبي “فيدريكا موغريني” إن أي شكل من أشكال العنف يمكنه عرقلة العملية السياسية في ليبيا، مؤكدة أنه لا يوجد حل عسكري وأن الحل السياسي سيضمن مستقبل سلمي للبلاد.

وأضافت “موغريني” في تصريح لها يوم أمس الثلاثاء أن الدعوة التى أصدرها ممثلو البلديات الليبية لدعم الحوار السياسي الجاري بقيادة الأمم المتحدة والحاجة الماسة إلى إنشاء حكومة وفاق وطني هي رسالة قوية للعملية السياسية الجارية.

وأشارت أنه خلال لقائها مع عمداء البلديات أمس في بروكسل، أصر جميع المشاركين على إنجاح الحل السياسي لتحسين الظروف المعيشية للليبيين ورص وحدة الصف لمكافحة التهديد الإرهابي.

من جهتة أكدت المسؤولة الأوروبية، أن الاتحاد الأوروبي مستعد لدعم نتائج الحوار السياسي ومرافقة حكومة وحدة وطنية، فضلا عن السلطات المحلية بكل الوسائل الممكنة.

في هذا المقال