مخاوف من غرق نحو 700 مهاجر بعد انقلاب قارب قبالة سواحل ليبيا

قالت مسؤولة في المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة اليوم الأحد إن هناك مخاوف من غرق نحو 700 مهاجر بعد انقلاب قارب قبالة سواحل ليبيا أثناء الليل.

وأوضحت كارلوتا سامي الناطقة باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لمحطة سكاي تي. جي. 24 إن 28 شخصا أنقذوا خلال الحادث الذي وقع خارج المياه الإقليمية الليبية بمسافة قصيرة جنوبي جزيرة لامبيدوزا الإيطالية.

وأضافت أن عددا من عناصر خفر السواحل الإيطالي وسفنا تابعة للبحرية الإيطالية أرسلت للمساهمة في عمليات الانقاذ والاغاثة.

وفي حال تأكد وقوع الحادث ستكون هذه الكارثة من بين الأسوأ في سجل أزمة المهاجرين غير الشرعيين من دول جنوب حوض المتوسط كما سترفع عدد القتلى منذ بداية العام إلى أكثر من 1500 شخص.

وأضافت سامي “في الوقت الحالي نخشى أنها مأساة ذات أبعاد كبيرة.”

ولم يتوفر تعليق من خفر السواحل أو البحرية الإيطاليين.

ويعتقد أن القارب انقلب حين تجمع المهاجرون في أحد جوانبه عندما اقتربت سفينة تجارية.

في هذا المقال