الفريق أول الركن “حفتر” : إعلان الاتحاد الأوروبي ضرب قوارب المهاجرين قرار غير حكيم

وصف الفريق أول الركن “خليفة بالقاسم حفتر” القائد العام للجيش الليبي إعلان الاتحاد الأوروبي عزمه ضرب قوارب المهاجرين غير الشرعيين بأنه قرار غير حكيم.

وأكد في مقابلة أجرتها معه شبكة (سي إن إن) الأمريكية، يوم الجمعة، سيادة الدولة الليبية على أراضيها رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد.

وأكد الفريق أول الركن “حفتر” رفض ليبيا امكانية التعاون مع أي خطط أوروبية تنطوي على عمل عسكري لمنع تدفق المهاجرين من ليبيا .. مضيفا أنه أمر يتم الحديث عنه دون التشاور مع السلطات الشرعية في ليبيا ، وأن الحل العسكري للازمة لن يحل المشكلة.

وأوضح القائد العام للجيش الليبي بأن الاتحاد الأوربي يعاني من أزمة الهجرة ولكن ينبغي عليه النظر للازمات التي يعاني منها الشعب الليبي ومساندته بتقديم الدعم الإنساني والأمني له .. مضيفاً أن ليبيا من الممكن أن تتعاون في مسألة الحرب ضد الإرهاب.

وشدد الفريق أول الركن “حفتر” على أن المصالح المشتركة بين ليبيا والاتحاد الأوروبي تستوجب السعي إلى رفع العقوبات المفروضة على ليبيا والجيش الليبي.

في هذا المقال