جنود من مشاة البحرية الأمريكية يبدأون عمليات في نيبال بعد زلزال مدمر

قال ضابط أمريكي كبير إن طائرات عسكرية ومعدات أمريكية ومراقبين أمريكيين للحركة الجوية سيبدأون في الوصول إلى نيبال اليوم السبت في إطار عملية إغاثة أمريكية بعد الزلزال المدمر الذي وقع هناك.

وأدى الزلزال الذي بلغت قوته 7.8 درجة يوم السبت الماضي إلى قتل 6250 شخصا وتشريد مئات الآلاف عندما دمر أجزاء من العاصمة كاتمندو وسوى قرى بالأرض عبر مساحة شاسعة من نيبال.

وقال البريجادير جنرال بول كنيدي من مشاة البحرية الأمريكية إن ست طائرات عسكرية أمريكية تضم طائرتين هليكوبتر ستصل ابتداء من اليوم السبت يرافقها 100 من مشاة البحرية الأمريكية ومعدات رفع بموجب اتفاقية تم التوصل إليها مع حكومة نيبال في الأسبوع الماضي.

وسيساعد الجيش الأمريكي في تدبير أمر الأكوام المتزايدة من إمدادات الإغاثة التي تسد مطار نيبال الدولي الوحيد والواقع في كاتمندو والذي يواجه صعوبة في توزيع كل المساعدات التي تصل من شتى أنحاء العالم منذ الزلزال.

في هذا المقال