الحبري يعطي تصريحات لقناة ليبيا حول مصرف ليبيا المركزي والكبير وأموال الليبيين

استضافت “قناة ليبيا” أمس الثلاثاء في برنامجها “حوار التاسعة” مع المذيع “نبيل الحاج”، محافظ مصرف ليبيا المركزي “علي الحبري” حيث أدلى لنا “قناة ليبيا” بمجموعة من التصريحات حول مصرف ليبيا المركزي والكبير وأموال الليبيين.

أكد “الحبري” أن الإدارات المختصة بمصرف ليبيا المركزي تنفذ وظائف المصرف الرئيسة على أكمل وجه سواء من البيضاء أو طرابلس.

وأضاف أن الشرعية تنبع من إرادة الشعب في الانتخابات الحرة ولا مجال للنقاش فيها و لا تسقط بأحكام المحاكم.

وندد “الحبري” بأن الطرف الآخر يرى أنه بحكم المحكمة لا وجود لكل الشرعيات الأخرى مما أنتج جسمين لمصرف ليبيا المركزي و رغم ذلك بقيت وظائف المصرف الرئيسة تسير على قدم و ساق.

وقال “الحبري”: “إدارة الخزانة في وزارة المالية هي من توقع على المرتبات و تصرفها إدارة العمليات المصرفية بمصرف ليبيا المركزي لذا لا وزن للأشخاص”. في إشارة إليه وإلى الكبير.

وصرح “لقناة ليبيا” عندما لم تدفع المرتبات في المنطقة الشرقية لثلاثة أشهر تدخل المصرف المركزي في البيضاء و أعطى إذنا بصرف سلفة مالية في إطار المادة ١١ من القانون.

أما في ما يخص “الصديق الكبير” فأكد “الحبري” أنه يدير المصرف بطريقة غير شرعية و يقوم بتصرفات غير مخول لها قانونا لأنه لا يملك النصاب القانوني في مجلس الإدارة لاتخاذ أي قرار.

ووضح “الحبري” بالنسبة إلى إدارة مصرف ليبيا المركزي، أنه في طرابلس يدار من الصديق الكبير، وفي البيضاء يدار من الحبري.

وقال: “في المصرف لا ندفع إلا المرتبات و الدعم و يساويان بالضبط اثنين و عشرين و احداش ثلاثة و ثلاثين مليار دينار ليبي”.

وحدد أن دخل الدولة من النفط لا يتجاوز بأي حال من الأحوال هذه السنة خمسة عشر مليار دينار ليبي.

في هذا المقال