هدنة ووقف لإطلاق النار بين قبيلتي الزوية والتبو في مدينة الكفرة

توصل أعيان قبيلتي الزوية والتبو في مدينة الكفرة مساء أمس الإثنين، إلى اتفاق بتثبيت الهدنة ووقف إطلاق النار بين الطرفينن.

جاء ذلك عقب الزيارة التي قام بها وفد من الحكومة إلى هناك للوقوف على الأوضاع الإنسانية جراء الاشتباكات التى دارت طوال المدة الماضية.

وقد تمت هذه الاتفاقية بوساطة وفد ترأسه نائب رئيس الوزراء لشؤون الأمن المهدي اللباد ونائب رئيس الوزراء لشؤون الهيئات عبدالرحمن الأحيرش، وأعيان جالو وأوجلة.

واتفق الطرفان على وقف فوري لإطلاق النار، بينما تعهدت الحكومة الموقتة بتعويض الأسر المتضررة، لإعداد قاعدة بيانات بالأضرار الناتجة عن الاشتباكات.

كما تعهدت الحكومة المؤقتة باستكمال باقي أعمالها للوصول لمرحلة الصلح النهائي.

في هذا المقال