[sam_zone id=1]

لعمامرة: نسعى إلى توقيع اتفاق مصالحة بين الليبيين

أشاد وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة بنجاح بلاده في احتضان التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام والمصالحة في مالي قائلا إن هذه الخطوة تشجع على تحقيق إنجازات من هذا القبيل في ليبيا.

وقال لعمامرة خلال حفل التوقيع على الاتفاق بحضور أعضاء الوساطة الدولية برئاسة الجزائر، أمس الجمعة، إن ما أنجز يعتبر انتصارا للعقل والضمائر الحية في المنطقة ويدفعنا إلى المزيد من العمل من أجل تحقيق إنجازات في ليبيا مثل ما تم تحقيقه في مالي.

وكان التوقيع على اتفاقية السلام بين الحكومة المركزية في العاصمة باماكو والمجموعات المسلحة المتمركزة شمالي مالي، قد جاء تمهيدا لوقف أعمال العنف، التي أدت في عام ألفين واثني عشر إلى سيطرة جماعات مسلحة يرتبط بعضها بالقاعدة على أجزاء واسعة من إقليم أزواد، المتنازع عليه.

في هذا المقال