مانشيني يستعد لمباراة “مصيرية” أمام البطل يوفنتوس

و صف روبرتو مانشيني مدرب انترناسيونالي مباراة فريقه المقبلة في الدوري الايطالي لكرة القدم أمام البطل يوفنتوس اليوم السبت بأنها “مصيرية”.

ويحتل انترناسيونالي الذي فاز بدوري أبطال أوروبا في 2010 المركز الثامن بين فرق الدوري الايطالي العشرين برصيد 52 نقطة متخلفا بنقطتين عن سامبدوريا الذي يحتل أخر المراكز المؤهلة لتصفيات الدوري الأوروبي قبل ثلاث جولات من نهاية الموسم.

ولم يخسر انترناسيونالي في سبع مباريات لكنه تعثر على أرضه مؤخرا حيث فاز مرة واحدة في أخر ست مباريات خاضها في ملعبه.

وقال مانشيني في مؤتمر صحفي أمس الجمعة “إنها فرصتنا الأخيرة في مباراة مصيرية.. صحيح أننا تعثرنا على أرضنا وكنا في وضع أفضل وأكثر ارتياحا خارج ملعبنا..”

وعبر مانشيني الذي تولى تدريب انترناسيونالي خلفا لوالتر ماتساري في نوفمبر الماضي عن أسفه للنقاط الكثيرة التي أهدرها فريقه خلال الموسم الحالي قائلا “خسرنا الكثير من النقاط التي لم يكن من المفترض أن نخسرها.. في مواجهة تشيزينا وبارما وأودينيزي وسامبدوريا. الكثير من النقاط.”

وأضاف مانشيني قوله “مازلت أعتقد انه كان موسما ايجابيا في ظل تحسن الفريق لكني كنت اعتقد أننا سنكون في موقع أفضل في الترتيب خلال هذه المرحلة.”

وقال ماسيميليانو اليجري مدرب يوفنتوس أمس الجمعة إن لاعبيه اندريا بيرلو وجيانلويجي بوفون وباتريس ايفرا وارتورو فيدال وكارلوس تيفيز لن يسافروا مع الفريق إلى ميلانو.

وسيرتاح هؤلاء اللاعبون الخمسة استعدادا لخوض نهائي كأس ايطاليا في مواجهة لاتسيو في العاصمة الايطالية يوم الأربعاء المقبل. ميلانو (ايطاليا) 16 مايو (رويترز الرياضية العربية)

في هذا المقال