ليبيا تحتجز مهاجرين في طرابلس قبل توجههم إلى أوروبا

شنت السلطات الليبية غارات في العاصمة طرابلس في الساعات المبكرة من صباح اليوم الإثنين (18 مايو) بحثا عن مهاجرين متجهين إلى أوروبا وقالت انها احتجزت 45 شخصا في إطار حملتها على الهجرة غير الشرعية.

وليبيا قاعدة انطلاق رئيسية لأشخاص يغامرون بحياتهم من أجل الوصول إلى الشواطيء الأوروبية.

وجرت الغارات قبل ساعات من اجتماع للاتحاد الأوروبي في بروكسل حيث من المقرر أن يوافق وزراء الخارجية والدفاع على خطط تشكيل قوة بحرية لقتال مُهربي البشر في البحر المتوسط.

وستشمل هذه الخطط التي لم يسبق لها مثيل وتبدأ في يونيو المقبل نشر سفن حربية وطائرات استطلاع قبالة السواحل الليبية.

وقالت فيدريكا موجيريني مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي إن اتفاق الاتحاد سيسرع الحصول على تفويض من الأمم الأمم المتحدة مطلوب لإنجاح الخطة.

ويريد الاتحاد الأوروبي في نهاية الأمر القبض على المهربين وتدمير زوارقهم قبالة الساحل الليبي للمساعدة في وقف تدفق أعداد كبيرة من المهاجرين الفارين من الحروب والفقر في شمال افريقيا لكن العديد من دول الاتحاد الأوروبي تريد تفويضا من الأمم المتحدة قبل بدء التنفيذ. 18 مايو (رويترز)

في هذا المقال