بوقعيقيص تحذر من تصاعد العنف إذا لم يتوصل الحوار الليبي إلى اتفاق لتوحيد البلاد قبل 17 يونيو القادم

حذرت وفاء بوقعيقيص القائمة بأعمال السفارة الليبية بالولايات المتحدة الأمريكية من تصاعد أعمال العنف إذا لم يتوصل الحوار الليبي إلى اتفاق لتوحيد البلاد قبل حلول مهلة غايتها 17 يونيو القادم.

وأعربت بوقعيقيص في تصريح لصحيفة يواس توداي الأمريكية نشرتها بعددها، أمس السبت، عن خشيتها من أن الخيارات الأخرى البديلة عن التوصل إلى اتفاق قبل حلول شهر رمضان قد لا تكون خيارات سلمية.

وقالت بوقعيقيص أن أفضل السبل لمكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية يكون عبر المؤسسات الوطنية التي يمكنها تأمين الحدود ومنع عمليات التهريب.

وعن تنامي التهديدات الإرهابية أوضحت السفيرة بأن تنظيم داعش يستهدف الجميع وهناك مساعي للمصالحة بين الفرقاء ستسهم في التركيز على محاربة خطر الإرهاب. نيويورك 24 مايو 2015 (وال)

في هذا المقال