مقتل خمسة مهاجرين تونسيين في غرق زورق قبالة سواحل تونس

قال مسؤولون إن خمسة مهاجرين تونسيين على الأقل لقوا حتفهم أمس السبت بعد انقلاب زورق كان يقلهم في رحلة إلى إيطاليا قبالة ساحل تونس.

وقال مسؤول من قوات البحرية التونسية ان زورقا كان يقل عشرات المهاجرين غرق فجر السبت بعد أن انقلب قبالة ساحل طبلبة في المنستير التونسية.

وأضاف قوله لرويترز “تمكنت قوات البحرية من انتشال جثث خمسة مهاجرين تونسيين وأنقذت 49 اخرين”.

ويستغل مهربو البشر قرب تونس جزيرة لامبيدوزا الإيطالية في نقل المهاجرين إلى هناك. وأنقذت السلطات التونسية عشرات الأشخاص الذين كانوا يسافرون في زوارق متهالكة في الأسابيع القليلة الماضية.

ويفضل معظم المهربين العمل انطلاقا من ليبيا المجاورة لاستغلال الفراغ الأمني.

وقال مسؤول أمني ان السلطات احتجزت أمس السبت في طرابلس 580 مهاجرا من بلدان أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى كانوا ينتظرون في مزرعة ليقوم المهربون بنقلهم إلى إيطاليا.

وقال عبد الناصر عزام المتحدث باسم وحدة شرطة تكافح الهجرة غير المشروعة “وجدنا أجهزة اتصالات مثل جهاز تحديد المواقع وثلاثة هواتف تعمل بالقمر الصناعي (الثريا) و10 هواتف محلية وحواسيب وسترات للنجاة.”

واتفق زعماء الاتحاد الأوروبي على زيادة تمويل مهمة الدوريات البحرية إلى ثلاثة أمثالها بعد الكارثة التي وقعت الشهر الماضي لكن ما زالت هناك خلافات بشأن كيفية التعامل مع الفارين من الصراعات والفقر في أجزاء مختلفة من افريقيا والشرق الأوسط.

والبحر هو أحد الطرق الرئيسية لدخول الاتحاد الأوروبي بالنسبة لعشرات الآلاف من المهاجرين معظمهم من الآسيويين والأفارقة الفارين من الحرب والفقر حيث وصل ما يقرب من 50 ألف شخص هذا العام بالفعل‭‭‭‭.‬‬‬‬ تونس 24 مايو (رويترز)

في هذا المقال