[sam_zone id=1]

اجتماع كيري وظريف في سويسرا لبحث الاتفاق النووي

اجتمع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف في سويسرا اليوم السبت (30 مايو ) في بداية جولة جديدة من المحادثات بشأن برنامج إيران النووي.

 

حيث توصلت ايران والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين لإتفاق مبدئي في (2 من ابريل) لكن لا تزال العديد من القضايا دون حل، وحدد الجانبان موعدا نهائيا للتوصل لاتفاق شامل في (30 من يونيو).

 

ويوم الأربعاء (27 مايو ) حذرت فرنسا من أنها لن تقبل باتفاق مع ايران لا يسمح لمفتشي الأمم المتحدة بدخول جميع المنشآت الايرانية بما في ذلك القواعد العسكرية، وقال نائب رئيس وزير الخارجية الايراني عباس عراقجي عند وصوله لجنيف للمشاركة في المحادثات إن إيران ستعارض مثل هذه الخطوة.

 

وأضاف عراقجي “قضية عقد لقاءات مع العملاء النوويين غير مطروحة بصفة عامة فضلا عن تفتيش المواقع العسكرية، ومازالت المفاوضات جارية بشأن إطار العمل الخاص بالعمليات التي ينص عليها البروتوكول الإضافي، وذكر عراقجي أنه  لم يكن هناك اتفاق ولم نتوصل لاتفاق بعد والمفاوضات مُستمرة، وثمة خلاف بشأن تنفيذ البروتوكول الإضافي وما زالت المفاوضات جارية بشأنه”.

 

وكان الزعيم الأعلى الإيراني علي خامنئي استبعد في الأسبوع الماضي السماح بتفتيش دولي  للمواقع العسكرية في إيران أو السماح بمقابلة أي من العلماء النوويين بموجب أي اتفاقية وأكد القادة العسكريون الإيرانيون على تصريحات خامنني.

 

وذكر التلفزيون الايراني يوم الأربعاء الماضي أنه قد يجري تمديد المهلة التي تنتهي في (30 يونيو) إلا أن الولايات المتحدة قالت أنها لا تدرس تمديد المهلة رغم التصريحات المتضاربة الصادرة من فرنسا وإيران.تلفزيون رويترز (30 مايو).

In this article