محكمة مصرية تقضي بإعدام 11 شخصا في قضية بور سعيد

قضت محكمة جنايات بورسعيد المصرية، اليوم ، بإعدام 11 شخصا، والسجن المشدد لآخرين، في إعادة محاكمة المتهمين في أحداث استاد بورسعيد، التي وقعت في فبراير 2010.
وقد عاقبت المحكمة التي انعقدت في أكاديمية الشرطة، 10 متهمين آخرين بالسجن المشدد 15 عاما، و 14 متهما بالسجن المشدد 10 أعوام، و 15 متهما بالسجن 5 سنوات، ومتهما واحدا بالسجن سنة، فيما برأت 21 متهما.
وكانت المحكمة قررت في أبريل إحالة أوراق أحد عشر متهما للمفتي لاستطلاع رأيه في إعدامهم، وحددت 30 من مايو للنطق بالحكم ثم مدت أجل النطق بالحكم إلى اليوم الثلاثاء.

في هذا المقال