فنوش: المصلحة العامة للبلاد اقتضت مشاركة لجنة من البرلمان في الحوار

وحول المشاركة قال عضو مجلس النواب “يونس فنوش” إن المصلحة العامة للبلاد اقتضت بمشاركة لجنة من البرلمان في الحوار، مؤكدا أن الحوار مع أعضاء من المؤتمر الوطني العام منتهي الولاية هو تنازل بحد ذاته.

وأضاف فنوش في مداخلته ضمن برنامج “حوار التاسعة” على قناة ليبيا، أن ما حدث من تغييرات على المسودة الرابعة التي طرحها ليون هو انقلاب على روح المسودة الثالثة، مضيفا أن ليون أعطى المجلس الرئاسي الصلاحيات ليكون موازيا لمجلس النواب.

وأشار فنوش إن المسودة الثالثة تحدثت عن دعم الجيش الوطني الذي يحارب الإرهاب ولكن المسودة الرابعة أشارت إلى إعادة تشكيل الجيش مما يعني العودة إلى نقطة الصفر.

وبين فنوش أنه إذا فشل الحوار سيعملون على إيجاد بدائل سياسية لحماية البلاد من أي فراغ، مؤكدا أنهم سيتحملون المسؤلية أمام الشعب الليبي ولن يخذلوه، مشيرا إلى أنهم ذهبوا إلى الحوار وقدموا التنازلات رغم الظروف المحيطة به من البداية.

في هذا المقال