إتلاف سلع تموينية ولحوم مواد استهلاكية منتهية الصلاحية بالبيضاء

قام جهاز الحرس البلدي البيضاء المدينة بإتلاف مواد منتهية الصلاحية بعد أن تم عرضها أمام المواطنين، بساحة الشهداء للتوعية والتعريف بأهمية دور جهاز الحرس في الصحة العامة واقتصاد الدولة والأمن الغذائي وحماية البيئة.

وقال رئيس مركز الحرس البلدي البيضاء المدينة المقدم “عبد الرحيم بوعزاق” إن كميات كبيرة من مواد غذائية وسلع تموينية تم اتلافها يوم الاثنين، بالإضافة إلى كميات لحوم ودواجن ووجبات جاهزة للأكل وأواني وأسياخ خاصة بالمطاعم وملح الطهي؛ يستعمل داخل المخابز في تجهيز رغيف الخبز وهو في الأساس يستعمل في صبغ الجلود.

وأضاف المقدم ”بوعزاق” أن اللحوم والدواجن والوجبات تم إتلافها سلفاً لعدم تحملها التخزين، أما المخابز فقد تم إيقاف (33) مخبزاً عن العمل من أصل (147) مخبزاً حتى يتم التواصل مع جهاز الحرس البلدي مع إبلاغ مكتب السلع التموينية في هيئة الاقتصاد بإيقاف مخصصاتهم من السلع.

وفي نفس السياق أكد المقدم ”عبد الرحيم بوعزاق” أن جهاز الحرس البلدي قام بمتابعة (40) صيدلية داخل المدينة وإعطائها مهلة (15) يوماً لاستخراج التراخيص بعد التأكد من سلامة وصحة إجراءات القائمين عليها ومن مؤهلاتهم وشهاداتهم الصحية.

وأشاد رئيس مركز الحرس البلدي البيضاء المركز بدور شركة الخدمات العامة ومديرية الأمن ومكتب الرقابة على الأغذية والهيئة العامة للبيئة والمجلس البلدي البيضاء؛ ومراكز الحرس البلدي وهي سبع مراكز.

والجدير بالذكر أن إتلاف هذه السلع يأتي في سياق حصيلة الربع الأول من هذه الحملة لسنة 2015 وهي مكملة لسلسلة حملات منذ بداية الثورة حسب المقدم “بوعزاق”. البيضاء 11 يونيو 2015 (وال)

في هذا المقال