[sam_zone id=1]

جوش إيرنست : الهدف من غارة اجدابيا تصفية بلمختار

أكد الناطق الرسمي باسم البيت الأبيض جوش إيرنست أن الهدف من الغارة على مدينة إجدابيا كان الجزائري مختار بلمختار، موضحا أنه لا يمكن تأكيد نتائج الضربة خلال الوقت الحالي.

هذا ويثير عدم الجزم الغربي في مقتل الإرهابي بالمختار رغم تأكيد الحكومة المؤقتة الكثير من التساؤلات  ويزيد القضية غموضا و يطرح عدة استفسارات حول توقيت العملية والهدف منها.

 

وبدوره اكد نائب المتحدث باسم الخارجية الأمريكية “نثان تك” إن الغارة الأخيرة التي شنتها مقاتلات أمريكية على مواقع في ليبيا استهدفت الإرهابي مختار بلمختار، مبينا أنه يشكل خطرا كبيرا على الليبيين والمنطقة بأسرها.
وأضاف الدبلوماسي الأمريكي في حوار لبرنامج “سجال” على قناة ليبيا أنه لن يفصح عن أي تفاصيل إضافية عن حادثة استهداف معقل الإرهابيين في اجدابيا، مؤكدا أن التفاصيل الدقيقة ستأتي في الوقت المناسب.

وأشار نثان إلى أن الولايات المتحدة تشعر بقلق من وجود فصائل إرهابية مثل داعش في ليبيا مشددا على ضرورة القضاء عليها إضافة إلى غيرها من التنظيمات الأخرى مبينا أن هدف السياسة الأمريكية هو الوصول إلى وحدة وطنية في ليبيا تمثل الحل السياسي القادر على القضاء بشكل فعال على التنظيمات الإرهابية.
وشدد على ضرورة الإسراع في تشكيل حكومة ليبية موحدة وقوية قادرة على ضبط الأمن في البلاد، مشيرا إلى أن بلاده تعمل على مساعدة ليبيا من خلال المساعي الدبلوماسية.

في هذا المقال