السعودية تفقد موقعها الأكبر لتوريد النفط إلى الهند لصالح نيجيريا

تفيد بيانات لحركة السفن جمعتها “رويترز” أن السعودية فقدت الشهر الماضي موقعها كأكبر مورد للنفط إلى الهند لصالح نيجيريا، وذلك للمرة الأولى منذ أربع سنوات على الأقل إذ يواجه أكبر بلد مصدر للخام في العالم صعوبات للمحافظة على حصته السوقية في آسيا.

وقد تراجع ترتيب أكبر عضو بمنظمة أوبك ليحتل المرتبة الثالثة بعد روسيا وأنغولا كأكبر مورد للخام إلى الصين الشهر الماضي حسبما أظهرته بيانات رسمية هذا الأسبوع.

ويأتي فشل المملكة في المحافظة على موقعها ببعض الأسواق رغم الاستراتيجية التي تقودها للإبقاء على إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك مرتفعا بهدف التضييق على المنافسين.

في هذا المقال