[sam_zone id=1]

الذكرى الأولى لاغتيال شهيدة الكلمة سلوى بوقعيقيص

تصادف اليوم الذكرى الأولى لاغتيال شهيدة الكلمة سلوى بوقعيقيص التي طالتها أيادي الغدر في بيتها.

ففي مثل هذا اليوم قبل عام اقتحمت مجموعة مسلحة منزل المحامية سلوى بوقعيقيص واغتالوها بعدة طعنات في البطن واختطفوا زوجها بعد مداخلة هاتفية على إحدى القنوات التلفزيونية كشاهدة عيان على الاشتباكات التي شهدتها بنغازي عشية ذلك اليوم.

فيما كانت آخر صورة نشرتها على صفحتها الشخصية على الفيس بوك وهي تدلي بصوتها في الانتخابات البرلمانية حاثة الناس للمشاركة في الانتخاب.

في هذا المقال