[sam_zone id=1]

الجيش الأمريكي يؤكد مقتل زعيم كبير في تنظيم داعش بعد ضربةً جوية

قال الجيش الأمريكي إن ضربة جوية للتحالف في سوريا قتلت زعيما كبيرا في تنظيم الدولة الإسلامية كان يساعد في جمع التبرعات والحصول على السلاح ونقل المقاتلين إلى التنظيم.

و صرحت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاجون أن الضربة التي نفذت في السادس عشر من يونيو الماضي قتلت طارق بن الطاهر العوني الحرزي وعرفته بأنه شقيق مقاتل آخر ارتبط بالهجوم على القنصلية الأمريكية ببنغازي في عام ألفين واثني عشر.
هذا وقال الكابتن جيف ديفيس المتحدث باسم البنتاجون إن مقتل أحد زعماء التنظيم سيؤثر على قدرته على دمج المقاتلين الإرهابيين الأجانب في القتال في سوريا والعراق كما سيؤثر على قدرته على نقل الأشخاص والعتاد عبر الحدود بين سوريا والعراق
وكان البنتاجون قد أعلن في السابق أن شقيق الحرزي قتل في ضربة جوية أمريكية في الخامس عشر من يونيو في الموصل بالعراق

في هذا المقال