بيان الناطق الرسمي بإسم مجلس النواب وجهة نظر شخصية ام انقسام نيابي؟

بعيو: سأتقدم بشكوى ضد الناطق الرسمي باسم مجلس النواب.

عبد القيوم: البيان الصادر عن الناطق الرسمي لا يوجد فيه  اي معارضة او انقلاب على الحوار.

بعيرة: البيان لا يمثل الا الراي الشخصي للناطق الرسمي، وهو دائما يحرج مجلس النواب

بوهاشم: البيان مستمد من واقع الجلسات ومن قرارات مجلس النواب ومن التعديلات التي وافق عليها المجلس. 

اثار بيان المتحدث الرسمي لمجلس النواب “فرج بوهاشم” بما يتعلق برفض المجلس التوقيع على المسودة الخامسة  ردود افعال سلبية خاصة ان مخرجات هذا البيان تعود بالحوار الى المربع الاول .

 

مراقبون اكدوا ان بيان الناطق الاعلامي يعبر عن توجهه الشخصي ، خاصة ان البيان مختوم بختم الناطق الاعلامي باسم المجلس، اما وجهة النظر الثانية فاشارت الى وجود كتلة نيابية معارضة لتوقيع المسودة لانها لم تتضمن التعديلات التي اقترحها مجلس النواب على بعض بنودها .

 

“قناة ليبيا” تفرد مساحة واسعة لمناقشة بيان الناطق الاعلامي لمجلس النواب  والوقوف على مخرجاته، وتأثيره على مسار الحوار من جهة وعلى مجلس النواب من جهة اخرى.

 

عضو مجلس النواب امال بعيو قالت :”سمعت بالبيان فجر هذا اليوم، واستغربت عندما رايته بنشرت التاسعة على “قناة ليبيا” ، ولم استوعب  ماذا يريد الناطق الرسمي باسم مجلس النواب من هذا البيان، ربما يريد به تلميع نفسه، واعتقد انه ليس وحده”. واضافت، ان البيان ليس مختوم بختم مجلس النواب بل مختوم بختم مكتب الناطق الرسمي للمجلس.

 

واكدت بعيو: ان الناطق الاعلامي لا يفترض ان يتحدث من وجهة نظره، بل مهمته تقتصر على نقل  وجهة نظر المجلس. مؤكدة انها ستتقدم بشكوى ضد الناطق الرسمي باسم مجلس النواب، لان اصدار بيان يجب ان يكون بالتوافق بين كافة اعضاء مجلس النواب.

 

وذكرت بعيو ، ان محتوى البيان يشير الى ان هناك مجموعة ترغب في احداث خلل في مجلس النواب، خاصة انه تناول تعديلات كان متفق عليها، لكن لا يستطيع احد فرض شيء على مجلس النواب.

 

اما بما يخص المؤتمر الوطني، وتعليق المشاركة في الحوار قالت :”هؤلاء الذين يرعون  الارهاب باسم الدين والاسلام يريدون كسب  بعض الوقت لتحقيق اكبر قدر ممكن من المكتسبات، فهم يتزاحمون على المناصب. لافتة الى انها للمرة الاولى في حياتها ترى مفتي يفتي بسفك الدماء وليس حقنها.

 

ومن جهته قال الصحفي عيسى عبد القيوم:” ان مجلس النواب موقفه سليم 100% بما يخص الحوار في الصخيرات ، وان البيان الصادر عن الناطق الرسمي لا يوجد فيه  اي معارضة او انقلاب على الحوار، فالناطق الرسمي تكلم عن اشياء اجرائية” .

 

واضاف عبد القيوم،في مداخلة تلفزيونية لـ”قناة ليبيا” ان المؤتمر الوطني يسير وفق نهج معين ولن يحيد عنه، فهو يرفض الاتفاق منذ اصدار المسودة الثالثة،ولا يتكلمون  بمنطق دبلوماسي، الذي يعد المنطق الافضل  لنا ولهم ولليبيا وللامم المتحدة.

 

مشيرا ان الهرم قد انقلب في طرابلس، فاصبح السيد الذي يقدم نفسه رئيسا في طرابلس، يعتمد على فتوى من دائرة الافتاء تلك المؤسسة الصغيرة.

 

واضاف عبد القيوم، ان المؤتمر لا يمثل الاغلبية كما انهم الطرف الاضعف، اذا ما اجتمعوا اهالي طرابلس على كلمة واحدة “لا نريد الحرب .. نريد السلم” .

 

ومن جهته قال النائب ابو بكر بعيرة، عبر برنامج “حوار التاسعة” الذي يقدمه الاعلامي محمد الهوني، ان البيان لا يمثل الا الراي الشخصي للناطق الرسمي، و كل الكلام الذي قاله عن مجلس النواب غير صحيح ، فهو دائما يحرج مجلس النواب ، وقد اعترض النواب على البيان، وهناك نواب تحدثوا مع الرئاسة بشأن اتخاذ اجراءات عقابية بحق الناطق الرسمي باسم مجلس النواب.

 

وذكر بعيرة، انه عندما انسحبت جماعة المؤتمر، اصدرنا بيانا توافقيا لطمأنة الشعب الليبي، ووقعنا انذاك على هذا البيان، وسنوقع بالاحرف الاولى على المسودة، اما التوقيع النهائي سيكون لمجلس النواب بعد التداول.

 

لافتا الا ان استمرار الرفض سيفشل الحوار،  عندها على الجميع البحث عن خيارات اخرى لوقف الاقتتال في ليبيا.

 

مؤكدا انه اذا ما  استطاعت الامم المتحدة ان تفرض الموافقة على كافة الفرقاء فان المشكلة ستحل.

 

وقال بعيرة :”تصريحات حزب العدالة حول الموافقة على المسودة ليس هي الا  مناورات سياسية ، مناورة من المناورات التي يقوم بها هذا الحزب”.

 

ولم ينكر بعيرة ترشيحه من قبل بعض النواب لمنصب رئيس الحكومة ، مؤكدا انه يفتخر بهذا الترشيح على الرغم من صعوبة المهمة. قائلا:”اذا أتت مرحبا بها واذا لم تأتي غير مأسوف عليها”.

 

 

وبدوره اكد الناطق الرسمي بإسم مجلس النواب فرج بوهاشم، ان البيان صدر عن عدد من النواب وهم من خطه بانفسهم.

 

واستطرد قائلا :”انها جرت العادة – اذا ما كان الامر مستعجلا، وغير مقبلين على جلسة نيابية، خاصة  ان المجلس يجتمع مرتين في الاسبوع- ان  يتم المناقشة بين النواب واستطلاع  الاراء  واصدار بيانا، وهذا ما حدث بالفعل” .

واضاف بوهاشم ان يوم الاثنين ليس ببعيد وسيتم نقاش هذه الامر بعيدا عن السجالات التي لا فائدة منها.

واوضح ان الكلام الذي صدر بالبيان مستمدة من واقع الجلسات، ومن قرارات مجلس النواب، ومن التعديلات التي وافق عليها مجلس النواب.

 

(تحرير – محمد سبتي)

في هذا المقال