ألعاب نارية ربما كانت السبب في حرائق كاليفورنيا

قال مسؤولون أمريكيون إن ثلاثة حرائق اشتعلت أمس الأحد يوم عطلة الرابع من يوليو (عيد الاستقلال) في كاليفورنيا ربما نجمت عن اطلاق ألعاب نارية بطريقة غير قانونية وإنه تم القاء القبض على رجل بعد انفجار ألعاب نارية في حفل مما تسبب في إصابة عدة أشخاص.

وقالت شرطة هوليستر إن شاون جريجوري بوردي اعتقل بعد أن أشعل ألعابا نارية سقطت فيما أطلقت مقذوفات على الضيوف في حفل مساء السبت الماضي.

وأضافت الشرطة أن خمسة أشخاص على الأقل عولجوا في المستشفى وتراوحت الاصابات بين كسر محتمل في الساق إلى حروق شديدة وتم نقل طفل جوا إلى مستشفى في خليج سان فرانسيسكو مصابا باصابات بالغة.

وقال إدارة شرطة لوس انجليس في بيان إن شهودا أبلغوا عن اطلاق مكثف للألعاب النارية قبالة مستودع في المدينة مما تسبب في اشتعال النيران. وعثر على حطام الألعاب النارية في المنطقة.

وأوضحت الادارة أن النيران امتدت إلى مستودعين آخرين مما تسبب في خسارة تصل إلى ثلاثة ملايين دولار واصابة أربعة من رجال الاطفاء.

وأضافت أن حريقا اندلع في منطقة شجيرات جافة في سانتا كلاريتا على بعد نحو 48 كيلومترا شمالي لوس انجليس امتد إلى مساحة فدان قبل أن يتمكن رجال الاطفاء من اخماده. وذكر مسؤولون أن هناك عددا كبيرا من التقارير عن اطلاق ألعاب نارية في المنطقة المحيطة وقت اندلاع الحريق. سان فرانسيسكو (كاليفورنيا) 6 يوليو (رويترز)

في هذا المقال