مخاوف أوروبية من إمكانية تسلل إرهابيين من داعش إلى داخل الدول الأوربية

قالت مسؤولة من الاتحاد الأوروبي أمس إن المخاوف تتنامى لدى الاتحاد الأوروبي من إمكانية تسلل إرهابيين من تنظيم داعش إلى داخل الدول الأوربية عن طريق سفن المهاجرين

وقالت ميشيل كوني نكس إن الجموع الغفيرة من اللاجئين الذين يهربون من تنظيم داعش الإرهابي في دولهم من العراق و ليبيا و مصر وسوريا جعلت من الصعب التمييز بين اللاجئين الإنسانيين وبين إرهابيي داعش الذين يستغلون سفن الهجرة لاختراق الدول الأوروبية لأغراض تنفيذ عمليات إرهابية في داخلها
وأضافت أن الاتحاد الأوروبي يعمل الآن مع دول أخرى لضمان عدم تسلل إرهابيي داعش إلى دول الاتحاد الأوروبي دون ذكر تفاصيل عن طبيعة تلك الخطوات وماهية الإجراءات المتخذة لتحقيق هدفها.

في هذا المقال