[sam_zone id=1]

مقتل شخصين في سبها في أول أيام عيد الفطر المبارك

قتل شخصان في مدينة سبها، في أول أيام عيد الفطر المبارك، وقال مصدر بمديرية أمن سبها، بأن المواطن مصطفي البخاري قتل بعد أن قام مسلحون باعتراض سيارته في الطريق الدائري القرضةوإطلاق النار عليه.

وقام مسلحون باقتحام منزل المواطن محمد موسي، و إطلاق النار عليه بعد صلاة العيد حيث نقلت الجثة إلى ثلاجة الرحمة بمركز سبها الطبي.

وفي السياق نفسه أكد مصدر طبي بمركز سبها الطبي، بأنه تم الخميس الماضي دفن ستة عشر جثة مجهولة الهوية من أصل خمسة وأربعين جثة مجهولة الهوية، كانت في مركز سبها الطبي، وتعود لجنسيات إفريقية منهم من تعرض إلى القتل، ومنهم جثث تم العثور عليها دون معرفة أسباب الجريمة ومعرفة هويتها.

وأوضح المصدر بأن النيابة العامة سبها قامت بإعداد تصاريح دفن الجثث، فيما لا تزال أكثر من ثمانية وعشرين جثة موجودة لدى الطبيب الشرعي من أجل التشريح بناء على تعليمات النيابة العامة سبها.

في هذا المقال