[sam_zone id=1]

المؤتمر الوطني يؤكد أن العودة للحوار مشروطة بتعديل المسودة

أعلن وفد المؤتمر الوطني ضرورة تعديل اتفاق الصخيرات كشرط أساسي للحوار و لإنجاح اتفاق السلام الأممي قبل العودة للمشاركة في الحوار.

وتواصلت المحاولات الدولية و المحلية لتعزيز عملية الحوار و حلحلة الأزمة الليبية، حيث التقى المبعوث الأممي برناردينو ليون مع وفد المؤتمر الوطني في الجزائر، للدفع بعملية السلام واقناعهم بالرجوع الى طاولة الحوار، والتوقيع على المسودة الأخيرة للحوار.

وقال نائب رئيس المؤتمر صالح المخزوم في مؤتمر صحفي عقده أمس السبت إن المؤتمر عازم على المضي بالحوار ضمن المعايير التي كنا نتحدث عنها.

وأضاف أن بعثة الأمم المتحدة في ليبيا ستتصل بهم في الأيام المقبلة لتقدم طرحا جديدا يساعد في الاستمرار بالحوار عبر النظر في الملاحظات التي يرى المؤتمر ، ضرورة بحثها لتحقيق توازن.

في هذا المقال