[sam_zone id=1]

الثني يحمل تيار الإسلام السياسي مسؤولية الفوضى في ليبيا

حمل رئيس الحكومة المؤقتة عبدالله الثني جماعة الإخوان في ليبيا، المسؤولية عما آلت إليه الأمور في البلاد ،قائلا إن مسؤولية الفوضى المستشرية والعنف الممنهج الذي أدى إلى انهيار مؤسسات الدولة مسؤول عنه تيار الإسلام السياسي مضيفا في تصريحات صحفية لجريدة العرب اللندنية أن هذا الطرح هو نفسه الذي يتبناه شق واسع من الليبيين الذين خرجوا في مظاهرات عديدة ضد تيار الإسلام السياسي بالنظر إلى تواطئهم مع الجماعات المتشددة ورفضهم لنتائج الانتخابات وعرقلتهم لمسار الحوار كما وصف الثني حكومة الإنقاذ في طرابلس بأنها غير شرعية وغير معترف بها دوليا ، واصفا إياها بالجماعة الخارجة عن القانون

في هذا المقال