السوق المصري يتكبد خسائر تقدر ب 10 مليارات جنيه في أسبوع

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية بنحو جماعي خلال تعاملات الأسبوع، وخسر رأس المال السوقي للأسهم نحو عشر مليارات جنيه أي ما يعادل نحو مليار وثلاثة ملايين دولار،
وذلك بضغوط بيعية قوية من قبل المتعاملين العرب والأجانب.

وقال محللون ومتعاملون في السوق، إن المبيعات وخاصة في الأسهم القيادية ساهمت في استمرار أداء مؤشرات البورصة المصرية في المنطقة العرضية، وجعلتها تخالف التوقعات الإيجابية والصعود المتوقع، ولكن هذه المبيعات تسببت في تكبد البورصة خسائر أسبوعية مجمعة.

في هذا المقال