تونس تعيد فتح مجالها الجوي امام الطائرات الليبية بعد اشهر من الاغلاق

قالت الحكومة التونسية اليوم الثلاثاء انها ستعيد فتح أجوائها أمام الرحلات القادمة من مناطق ليبيا بعد أشهر من اغلاقها لاسباب أمنية.

وكانت تونس قد أغلقت أجواءها العام الماضي أمام الطائرات الليبية لأسباب أمنية بعد تفاقم القتال في البلد المجاور وسحب أغلب الدبلوماسيين من العاصمة الليبية إلا أنها أعادت فتحها بشكل جزئي في مارس هذا العام مع مطاري معيتيقة ومصراتة لتغلقها من جديد بعد ايام قليلة.

وقال بيان لوزارة النقل التونسية ارسل لرويترز “اعتبارا من اليوم الثلاثاء 18 أوت 2015 سيتم إعادة فتح المجال الجوي أمام الشركات الجوية الليبية لتشغيل رحلات جوية تجارية انطلاقا من جميع المطارات الليبية” بالجهتين الشرقية والغربية على حد سواء باتجاه المطارات التونسية.

واضاف “يأتي قرار إعادة فتح المجال الجوي بين تونس ولييبا بعد سلسلة من اللقاءات بين مصالح الطيران المدني بالبلدين وكذلك بعد عمليات التدقيق التي قام بها فريق عمل متكون من تقنيين في مجال سلامة وأمن الطيران المدني للمطارات الليبية بالجهتين الشرقية والغربية للوقوف على جاهزية هذه المطارات وفقا للمعايير المعمول بها دوليا في مجالي أمن وسلامة الطيران المدني”.

وتخشى تونس من العنف المنتشر في جارتها ليبيا مع تعزيز تنظيم الدولة المتطرف نفوذه في مناطق ليبية وسعيه لتوسيعه إلى بلدان أخرى في شمال إفريقيا. تونس 18 أغسطس (رويترز)

في هذا المقال