[sam_zone id=1]

إيطاليا تستبعد التدخل العسكري في ليبيا وتعتبره خيارًا غير مطروح

أكد وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني أن سيناريو إرسال قوات أجنبية لفرض السلام في ليبيا غير مطروح.

وأوضح الوزير الإيطالي في مقابلة مع صحيفة إل ميساجيرو الصادرة امس الأحد أن السلام والإستقرار في ليبيا لا يمكن فرضهما بقوة السلاح من قبل جيش أجنبي، مشيرا إلى النتائج الكارثية الناجمة عن التدخل الاجنبي في ليبيا في العام 2011.

وأضاف جينتيلوني نحن نعمل من أجل التوصل لإتفاق بين جميع الليبيين لأن الحديث عن أعمال عسكرية لإحتواء تنظيم داعش لن يكون سوى علاج في حال فشل المفاوضات.

وقال جينتيلوني أن المرحلة النهائية من المفاوضات بين الأطراف الليبية ستبدأ هذا الأسبوع وعندما سيتم إبرام اتفاق بين كافة القوى فسوف يصبح من الضروري أن يلقى المتابعة والرعاية والحماية من قبل إئتلاف يمكن لإيطاليا أن تلعب فيه دور المرجعية الرئيسية. روما 24 أغسطس 2015 (وال)

في هذا المقال