بيتر ميليت: ما يشاع بأن ليبيا بلد غني أمر غير صحيح

قال السفير البريطاني لدي ليبيا، بيتر ميليت، إن ما يشاع بأن ليبيا بلد غني أمر غير صحيح، مضيفا في مقالة عبر المدونة الرسمية لوزارة الخارجية البريطانية:”من الخرافات ما يقال بأن ليبيا بلد غني،ربما كانت كذلك عندما كان إنتاج النفط أكثر من مليون ونصف مليون برميل في اليوم، وكان سعر السوق العالمية أكثر من مئة دولار للبرميل، ليبيا الآن تنفق أكثر من إيراداتها وتسحب من احتياطاتها”.
وتابع ميليت القول:” ليبيا اعتمادها على السلع المستوردة كبير، وفي نفس الوقت سبل الدفع لهذه السلع تتدهور”.
واشار، إلى أن السوق السوداء تزدهر والعملة المحلية في خطر، مشددا على أن الحل السياسي بات أمرا ضروريا لإنقاذ الاقتصاد.

في هذا المقال