[sam_zone id=1]

الوصلات غير شرعية وانقطاع الكهرباء قد تتسبب بقطع المياه عن 70% من سكان ليبيا

قال مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام بجهاز تنفيذ وإدارة مشروع النهر الصناعي توفيق الشويهدي إن هناك صعوبات يواجهها المشروع من انقطاع التيار الكهربائي في المواقع والحقول ومحطات الضخ.

وأضاف الشويهدي أن هناك إعتداءات متكررة علي خطوط المنظومة من خلال التوصيلات غير الشرعية خصوصاً في خط اجدابيا سرت وفى منطقة النوفليه، مضيفاً أن مدينة بنغازي التي تعاني حرباً يتم تغذيتها بكمية مياه تصل لـ270 ألف متر مكعب.

وأضاف الشويهدي أن الوضع الأمني يؤثر علي عمل المشروع لصعوبة نقل المواد وقطع الغيار والموظفين من وإلى مواقع المشروع، مبيناً أن العمل يسير بخطة الطوارئ.

وأوضح الشويهدي أن هناك صعوبة للدخول لبعض المناطق الموجود بها غرف رفع وتخفيض الضغط بمنطقتي الهواري والمساكن بمدينة بنغازي لذلك فإن أعمال التحكم والصيانة محدودة جداً بالمدينة.

وبين الشويهدي أن مدينة سرت يتم تغذيتها بكميات تصل لـ300 ألف متر مكعب، مبيناً أن الوصلات الغير شرعيه على المنظومة تسبب نقص المياه لعدم تمكن فريق التشغيل والصيانة من تعبئة الخزانات أهمها خزان القرضابية الكبير وخزان القرضابيه الصغير بمدينة سرت.

وذكر الشويهدي أن بوجود تلك الصعوبات في منظومة مشروع النهر فإن جميع منظومات المشروع تعمل بالتوافق مع جميع المناطق وإدارات التشغيل والصيانة بالجهاز، مبيناً أن المنظومة على أتم الاستعداد للمساعدة في توفير المياه حسب المتوفر لديها.

وتجدر الاشارة إلى أن أهمية خطوط مياه النهر للمنطقة الشرقية بالنسبة لمنظومة السرير سرت–تازربو-بنغازي إنتاجيتها تصل الآن لـ800 ألف متر مكعب من حقلي تازربو والسرير ليتم نقل المياه إلى المناطق والمدن الواقعة على مسار المنظومة من جالو–أوجله–إلى اجدابيا وبنغازي وسرت مع تغذيه محدودة للمشاريع الزراعية. بنغازي 7 سبتمبر 2015 (وال)

في هذا المقال