موغيريني تؤكد على ضرورة الوصول إلى حل سياسي في ليبيا لتحقيق الاستقرار في البلاد والمنطقة

أكدت الممثلة العليا للشؤون الخارجية والأمن في الاتحاد الأوربي فديريكا موغيريني على ضرورة الوصول إلى حل سياسي في ليبيا لتحقيق الاستقرار في البلاد والمنطقة و للاستجابة لأزمة اللاجئين.

وقالت موغيريني خلال جلسة استماع أمام البرلمان الأوروبي بسترابورغ الفرنسية امس الأربعاء ”نعمل بشكل وثيق مع المبعوث الأممي ليون ليلا ونهارا في محاولة للتوصل إلى إتفاق لتشكيل حكومة وحدة وطنية في ليبيا والتي يمكن من خلالها وبالتنسيق معها إدارة ما يعتبر الآن ممر للهجرة إلى أوروبا”.

وأشارت موغيريني على ضرورة التركيز على الحدود الجنوبية لليبيا باعتبارها بلد عبور وليست بلد منشأ للهجرة موضحة بأنها بدأت حوارات غير مسبوقة مع دول الجوار الليبي ولاسيما النيجر لتعزيز فرص التنمية والأمن وتحقيق إدارة أفضل للهجرة غير النظامية بالشراكة مع الدول الأفريقية.

من جهته قال رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر في خطابه السنوي عن حالة الاتحاد أمام البرلمان الأوروبي في مدينة ستراسبورغ الفرنسية امس وفقا لوكالة الأنباء الإسبانية بأن أوروبا بحاجة لبذل جهود دبلوماسية أكبر لحل الأزمتين الليبية والسورية لتحقيق استجابة أفضل لمواجهة أزمة الهجرة واللجوء إلى أوروبا. سترابورغ 10 سبتمبر 2015 (وال)

في هذا المقال