[sam_zone id=1]

الجنيه المصري يستقر رسميا ويرتفع بالسوق الموازية

حافظ البنك المركزي المصري اليوم، على سعر الجنيه عند سبعة فاصل ثلاثة وسبعين جنيها مقابل الدولار، خلال عطاء بيع العملة الصعبة.
وصعد الجنيه المصري، في المقابل، بالسوق الموازية إلى ثمانية فاصل سبعة عشر، وفقا لتقرير نشرته رويترز.
وفيما بلغ ما باعه البنك المركزي سبعة وثلاثين فاصل ثمانية، مليون دولار، ترجح التقديرات الاقتصادية أن يساعد انخفاض الجنيه على تعزيز الصادرات، وجذب المزيد من الاستثمارات، غير أن الهبوط يفاقم فاتورة مصر أيضا من واردات النفط والغذاء.
وتراهن مصر على معالجة إشكال السوق السوداء للعملة، حيث وصل سعر الصرف في السوق الموازية إلى ثمانية فاصل سبعة عشر جنيها مقابل الدولار.

In this article