انتهاء مهلة بعثة الأمم المتحدة بليبيا دون التوصل إلى اتفاق

انتهت مهلة المبعوث الدولي إلى ليبيا برناردينو ليون دون التوصل لاتفاق حول تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وتضاربت المعلومات حول مشاركة وفد مجلس النواب في جلسات الأحد في الصخيرات المغربية، في حين ذكرت مصادر إعلامية أن وفد المجلس أنجز المقترحات المتعلقة بالنص النهائي وتقديم أسماء المرشحين للحكومة.

كما نفت المصادر أن يكون رئيس وفد الحوار عن مجلس النواب محمد شعيب قد غادر الصخيرات.

وكانت اجتماعات ماراثونية انتهت فجر الأحد في منتجع الصخيرات قرب العاصمة المغربية الرباط بين الوفد المفاوض للمؤتمر الوطني ومبعوث الأمم المتحدة برناردينو ليون من دون أن يقدم أسماء مرشحيه لحكومة وحدة وطنية يريد المجتمع الدولي تنصيبها في ليبيا لمواجهة خطر تنظيم الدولة “داعش”، فضلاً عن قضية الهجرة غير الشرعية.

وكان مجلس النواب قبل يوم من الموعد المعلن لتوقيع اتفاق ينهي النزاع في ليبيا، قد أعلن عن رفضه للاتفاق بين نواب في المجلس وأعضاء كانوا يقاطعون جلساته.

وقال بيان صادر عن “اللجنة البرلمانية لمتابعة الأوضاع الطارئة” إنه “في الوقت الذي نرحب فيه باللقاء الذي عقد بين أعضاء مجلس النواب والمقاطعين فإن اللجنة ترى أن ما قام به الوفد المكلف يعد شروعا في تنفيذ المسودة (الأمم المتحدة) قبل اعتمادها نهائيا من قبل جميع أطراف الحوار”.

وأضاف البيان أن مهمة وفد مجلس النواب في الصخيرات كانت “مجرد لقاء وليس لتقرير أي التزام، وعليه فإن ما جاء في بيانه لا يعتبر ملزماً لمجلس النواب”، مجدداً دعوة مجلس النواب إلى وفده لمغادرة المحادثات والعودة إلى ليبيا، وهو ما يرفضه الوفد منذ يوم الثلاثاء الماضي. (وال)

في هذا المقال