[sam_zone id=1]

ليون يعلن التوصل لاتفاق نهائي واستئناف الجلسات بعد عيد الأضحى

أعلن المبعوث الأممي لدى ليبيا، برناردينو ليون انتهاء عمل البعثة بتقديمه لمسودة معدلة أخيرة للاتفاق السياسي للمشاركين في جلسات الحوار الليبي، مؤكدا أن هذه المسودة غير قابلة للتعديل أو مزيد من التفاوض، وأن على الأطراف الليبية «قبولها أو رفضها».
وأضاف ليون في مؤتمر صحفي، الإثنين، عقب انتهاء جلسة الحوار في مدينة الصخيرات، أن الجلسات سيتم استئنافها عقب عيد الأضحى مع عودة الأطراف الليبية لمناقشة الأسماء المقترحة لتشكيل حكومة الوحدة، وأشار إلى موافقة جميع الأطراف، دون استثناء، على العودة لمناقشة الأسماء.
وأعرب ليون عن أمله في التوقيع النهائي داخل ليبيا، مؤكدا أن العشرين من أكتوبر هو الموعد النهائي للتوافق وتشكيل الحكومة، تفاديا للفوضى أو فراغ السلطة.
كما أعرب ليون عن أسفه لما يعانيه أهل مدينة بنغازي من أعمال عنف ومعارك يومية من قبل جماعات صنفتها الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بأنها إرهابية، وأكد تضامن الأمم المتحدة والمجتمع الدولي مع أهالي المدينة والليبيين عموما.

In this article