لجنة التواصل مع المكونات تجتمع بالمجلس الأعلى للأمازيغ والطوارق

قال عضو لجنة التواصل مع المكونات بالهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور منعم الفاخري، إن اللجنة باشرت عملها في طرابلس، بعد إصدار القرار 21 لعام 2015 للتواصل مع المكونات المقاطعة للدستور، التبو والطوارق والأمازيغ.

وأفاد الفاخري، في اتصال مع بوابة الوسط، اليوم بأن مهام اللجنة تنحصر في تحديد الأحكام المتعلقة بالمكونات، والتوافق على مشاريع نصوص دستورية بشأن هذه الأحكام، وبناء جسور التواصل مع المقاطعين لإعادة الثقة بين كل الأطراف.
وأكد الفاخري، أن اللجنة منذ وصولها إلى العاصمة نظمت خلال إجازة العيد لقاءات فردية مع أعضاء من المجلس الأعلى للأمازيغ، مشيرا إلى أنه تقرر اللقاء بأعضاء المجلس اليوم في طرابلس، ومن ثم الاجتماع باللجنة مساء أو يوم غد الثلاثاء.
وأضاف الفاخري أنه جرى اللقاء بالأعضاء المقاطعين من الطوارق، دون التطرق إلى التفاصيل..

في هذا المقال