تراجع أسهم فولكسفاجن بعد تصريحات عن غرامات كبيرة

تراجعت أسهم فولكسفاجن بعد ظهر اليوم بالمئة إلى ستة وتسعين يورو فاصل واحد وستين بعد أن نزلت في وقت سابق إلى خمسة وتسعين فاصل ثمانية وعشرين يورو بسبب ما عزاه المتعاملون إلى تصريحات لوزير الطاقة الأمريكي بأن شركة صناعة السيارات الألمانية تواجه غرامات “كبيرة”.
وتبحث الشركة عن سبل لخفض التكاليف وتعزيز التدفقات النقدية وقد تبيع مزيدا من الأسهم إذا تعرض تصنيفها الائتماني للخطر من تكلفة فضيحة التلاعب في اختبارات انبعاثات الديزل.
وقال المتعاملون إن تقريرا لبلومبرج نسب إلى وزير الطاقة الأمريكي إرنست مونيز قوله إن شركة السيارات تواجه “غرامات كبيرة ” بعد فضيحة الانبعاثات.

في هذا المقال