[sam_zone id=1]

فتح تحقيق مبدئي مع شركة “فولكسفاجن” بشأن اتهامات بالتضليل

قال مسؤول من مكتب المدعي العام في باريس لرويترز اليوم، إن المدعي العام فتح تحقيقا مبدئيا في اتهامات “بالتضليل” بحق شركة فولكسفاجن.

وفتحت السلطات الفرنسية المعنية بحماية المستهلك ومكافحة الاحتيال تحقيقا منفصلا بشأن ما إذا كانت فولكسفاجن قد تلاعبت بالفعل في اختبارات الانبعاثات.

ويركز هذا التحقيق على أجهزة البرمجية في السيارات.
ويسمح قانون حماية المستهلك في فرنسا بمعاقبة من يدان بهذه التهمة بالحبس لمدة خمس سنوات وغرامة 600ألف يورو بحسب مكتب المدعي العام.
وقالت فولكسفاجن إن في فرنسا 946092 سيارة مزودة بمحركات “إي.ايه 189” التي شملها تحايل بيانات قراءة انبعاثات العادم الذي قامت به الشركة في أنحاء العالم.

في هذا المقال