مطالبات دولية للإسراع في إقرار المقترح الأممي للحكومة

قالت الدول الست الكبرى، إن أي تأخير في إقرار وتنفيذ المقترح الأممي سيتسبب في إطالة أمد معاناة الليبيين ، وسيصب في صالح الجماعات الإرهابية التي تريد الفوضى في البلاد.

وطالبت أمريكا وبريطانيا وفرنسا وإسبانيا وألمانيا في بيان مشترك، بقبول مقترح الحكومة الذي أعلن عنه المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينيو ليون فجر الجمعة في الصخيرات المغربية.

وأكد البيان، أن المجتمع الدولي سيقف مع حكومة الوفاق الوطني في توليها مهمة العمل الشاق لإعادة السلام والاستقرار إلى ليبيا، كما لوحت الدول الكبرى بعزل كل من يمتنع عن احترام الاتفاق السياسي بحسب ما جاء في البيان.

في هذا المقال