الناتو يبدأ مناورة عسكرية لاختبار قدراته للرد على التهديدات

بدأ حلف شمال الأطلسي ناتو الاثنين أكبر مناورة عسكرية منذ 13 عاما في قاعدة جوية جنوبي إيطاليا، وذلك بهدف اختبار قدرة الحلف على الرد في حالات التهديدات بالمنطقة.

وعرضت الوكالات العالمية فيديو وثق فيه الحلف لجانب من تدريباته في سيتوبال في البرتغال، وفضلا عن التدريبات البرية والجوية المقررة في إيطاليا وإسبانيا والبرتغال، ستجرى أيضا مناورات بحرية في المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط.

ويشارك في التدريب 36 ألف جندي و230 وحدة عسكرية و140 طائرة وأكثر من 60سفينة، على مدى خمسة أسابيع.
وستقوم تدريبات الحلف هذه باختبار جهوده للردع في الشرق والتي نتج عنها تشكيل “قوة طليعية جديدة” قوامها خمسة آلاف جندي يمكنهم الانتشار خلال أقل من أسبوع لتنفيذ عمليات جوية وبحرية وعمليات خاصة، وتكون جاهزة العام المقبل، وهي جزء من قوة للرد السريع يبلغ قوامها، أربعين ألف جندي.

في هذا المقال