[sam_zone id=1]

مجلس شورى مجاهدي درنة يطالب عناصر داعش بالتوبة مقابل العفو

أصدر  مجلس شورى مجاهدي درنة بيانا طالب فيه عناصر مقاتلي داعش،  بالتوبة مقابل عدم قتالهم والعفو عنهم.

وبين البيان مطالبة مجلس شورى مجاهدي درنة،لعناصر التنظيم  بالتوبة وترك سلاحهم مقابل العفو عنهم وعدم قتالهم،وذلك لكون هدايتهم أحب للمجلس من قتالهم.

وأكد المجلس، مخاطبا الهاربين من التنظيم في منطقة الفتايح وغيرها  أنه من استجاب منهم للتوبة فإن المجلس يعاهد الله على العفو عنه ومن ثم عرضه على قضاء شرعي تستوفى به حقوق المظلومين بحسب ما جاء في البيان.

6

في هذا المقال