الوطنية لحقوق الإنسان تدين خطف موظفي السفارة الصربية في صبراتة

دانت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا خطف اثنين من موظفي السفارة الصربية، أحدهما سيدة بمدينة صبراتة غرب العاصمة طرابلس.

وطالبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان الجهة الخاطفة بسرعة إطلاق المخطوفين، كما طالبت السلطات المحلية بصبراتة بسرعة التدخل والعمل على كشف مصير الدبلوماسيين المخطوفين بأسرع وقت ممكن.

وحمَّلت اللجنة الخاطفين والجهة التابعين لها المسؤولية القانونية الكاملة إزاء سلامة المخطوفين، والعملية برمتها تُمثل انتهاكًا سافرًا للقانون الدولي والأعراف الدبلوماسية فيما يخص البعثات الدبلوماسية. (الصفحة الرسمية للّجنة الوطنية لحقوق الانسان في ليبيا)

في هذا المقال