[sam_zone id=1]

السراج وشكري يناقشان سبل دعم الحوار السياسي في ليبيا

شدد وزير الخارجية المصري سامح شكري على موقف مصر الداعم للحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة في ليبيا، مضيفا في لقاء جمعه اليوم بفايز مصطفى السراج المرشح لرئاسة حكومة الوفاق الوطني أن مراعاة التوازن الجغرافي هو الضمان لنجاح حكومة التوافق في مهمتها مشددا في نفس الوقت على أن هذا شأن ليبي خالص يقرره الليبيون دون سواهم.

وأكد السراج على ضرورة الاستفادة من الزخم الدولي الداعم للاتفاق السياسي وإنهاء حالة الانقسام والإسراع في التعاطي مع الملفات العاجلة وعلى رأسها ملف الإرهاب وملف الخدمات الأساسية مشيدا بالدور المصري الداعم للحوار والاتفاق السياسي الليبي والذي يعكس عمق العلاقات الأخوية بين الدولتين الجارتين.

وأكد أن تحقيق الأمن والاستقرار سيمكن ليبيا من العودة للخارطة الدولية ولعب دور فاعل.

كما بحث الطرفان العوائق الإدارية التي تعترض الجالية الليبية المقيمة على الأراضي المصرية ووعد شكري بدراسة المقترح المقدم لتسهيل متطلبات إقامة الليبيين على الأراضي المصرية.

في هذا المقال