[sam_zone id=1]

شكري وكوبلر يبحثان سبل التنسيق لحل الأزمة في ليبيا

أكد سامح شكري وزير الخارجية المصري على أهمية اعتماد المؤتمر الوطني العام لاتفاق الصخيرات القاضي بتشكيل حكومة وحدة وطنية، باعتباره الحل الذي تم التوصل إليه عبر التفاوض بين القوى السياسية.

وفي لقائه أمس السبت مع المبعوث الأممي مارتن كوبلر في أول زيارة له للقاهرة منذ تعيينه خلفا للمبعوث السابق برناردينو ليون، جدد شكري دعم بلاده لمجهودات كوبلر قائلا إنه والمبعوث الأممي اتفقا على ضرورة التنسيق خلال المرحلة القادمة.

وتأتي الزيارة قبيل اجتماع دول الجوار الليبي والذي من المنتظر أن تحتضنه الجزائر الثلاثاء القادم.

In this article