[sam_zone id=1]

شعيب: أطراف الحوار ستجتمع الخميس في تونس

اعتبر النائب الأول لرئيس مجلس النواب امحمد شعيب أن الاتفاق السياسي الذي نتج عن الحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة بين الأطراف الليبية، هو وثيقة شاملة عالجت العديد من المسائل العالقة، كما أنها لم تغفل عن طرف لحساب الآخر.

وقال شعيب في مؤتمر صحفي أجراه أمس الثلاثاء في تونس، إن الأطراف المشاركة في جلسات الحوار ستجتمع غدا في تونس لوضع الخطوات العملية لإجراءات التوقيع على الاتفاق السياسي.

ونوه شعيب في الوقت ذاته إلى أن وثيقة الاتفاق الوطني الموقعة في تونس لم تتم بالشكل الصحيح، وأنها تشتت الجهد في غير مصلحة البلاد، وأن المبادرة تمت بشكل غير قانوني لكونها مخالفة للائحة الداخلية للبرلمان، لأن لجنة المصالحة برئاسة النائب إبراهيم عميش هدفها التحاور فقط، ولا يمكنها التوقيع دون الرجوع للمجلس.

في هذا المقال