[sam_zone id=1]

مجلس الأمن يرحب بإعلان التوقيع النهائي في ليبيا

رحب أعضاء مجلس الأمن بإعلان التوقيع النهائي للحوار السياسي الليبي، 

وقالت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة سامنتا باور التي تترأس بلادها الدورة الحالية لمجلس الأمن، إن أعضاء المجلس أكدوا دعمهم لجهود مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر للتوصل إلى اتفاق سريع بشأن تشكيل حكومة وفاق وطني تضم كافة الأطراف، مؤكدة أن مجلس الأمن ما يزال مستعدا لفرض عقوبات على هؤلاء الذين يهددون أمن وسلام واستقرار ليبيا وتقويض استكمال عملية الانتقال السياسي بنجاح.

وأعرب أعضاء مجلس الأمن خلال اجتماعهم الجمعة عن قلقهم إزاء الوضع السياسي والأمني والإنساني والمؤسسي الراهن في ليبيا وإزاء توسع نفوذ تنظيم داعش في ليبيا وتصعيد تهديداته للبلاد والمنطقة مؤكدين على ضرورة تشكيل حكومة وحدة سريعا للتصدي لهذه التهديدات وتوحيد جهودهم لتحقيق هذا الهدف.

In this article