[sam_zone id=1]

حوار التاسعة 25-12-2015

حوار التاسعة  بعنوان “التحديات التي ستواجه الحكومة في المرحلة المقبلة”
الضيوف:-
– عزالدين عقيل “محلل سياسي”
– محمود عزيز “مدون و متابع للشأن العام”
– محمد الهنقاري “محلل سياسي ”

ابرز ما ورد على لسان الضيوف…
*- عزالدين عقيل:
– اعتقد ان التحدي الاكبر لهذه الحكومة كيفية وصولها الى طرابلس وكيفية تامين الحماية لنفسها
– نعرف ان هناك حوارات تمت بين ليون وجماعات مسلحة، لكن من يقبل ان تعود تلك المليشيات لحماية الحكومة؟
– خيبة امل كبيرة ستصيب افراد المجتمع الليبي اذا ما مُنحت تلك المليشيات المسلحة فرصة اخرى للعمل على الشارع.
– ليبيا قضية دولية بكل ما في الكلمة من معنى وشكرا لداعش لانه لولا تلك الداعش لما كان المجتمع الدولي التفت لليبيا
– منذ ان تحط طائرة حكومة الوفاق في المطار بليبيا يجب ان تكون في عهدة قوات محترفة وقوية دون هذا ستنهار الحكومة سريعا
– القرار المهم والجريء بيد المليشيات وليس الحكومة فهل سيكون هؤلاء شريك استراتيجي للحكومة
– القوات الاجنبية ستكون موجودة على الارض لكن مهامها سيتعلق بشباب المليشيات فإما ستكون موجودة للتدريب والتاهيل او ستكون ضد المليشيات

*-محمد الهنقاري :
– خلال شهر او اقل سنرى بداية ملامح الترتيبات الامنية لحكومة الوفاق
– الجيش والامن والكتائب الكل سيشارك بالانضواء تحت لواء تلك الحكومة بالاستعانة بالخبرات الاجنبية
– السيد كوبلر نشيط جدا ويعمل بانتظام ووفقا للاولويات
– تشكيل الحكومة تعتبر احدى التحديات التي ستواجهها حكومة الوفاق
– لم يبقى الكثير من المعارضين في طرابلس بما يتعلق بـ حكومة الوفاق

*-محمود عزيز :
– بعض المجموعات المسلحة وافقت على الاتفاق وبعضها لم يوافق لاعتبارات خاصة
– موضوع الترتيبات الامنية بما يتعلق بالجيش والشرطة تم تناولها مرات عدة في الاتفاق وعلى الجميع ان يغلبوا مصلحة الوطن على مصالحهم الشخصية
– نحن مع الجيش النظامي ومع محاربة التنظيمات الارهابية وحسب مواد الاتفاق 33
– من كان وراء تلك الجماعات والكتائب ومن ادخلها الى ليبيا فـ90% منهم اجانب اوجدهم اطراف دولية وعليهم تحمل المسؤولية
– الامن في ليبيا يعتبر امتداد للامن القومي الاوروبي
– الليبي وليس جيش القذافي لهذا يجب ان يتم استدعائه
– السيد فائز السراج رجل تنفيذي وحكيم لكن بحاجة الى قوى لحمايته فالنجاح مرتبط بالترتيبات الامنية

في هذا المقال