زلزال يهدم مبنى سكنيا في تايوان ومقتل خمسة على الأقل

أدى زلزال قوي إلى انهيار مبنى سكني مؤلف من 17 طابقا في مدينة تاينان بجنوب تايوان اليوم السبت وقتل مالايقل عن خمسة أشخاص أحدهم رضيعة عمرها عشرة أيام.

وكانت الرضيعة وثلاثة من القتلى الآخرين من مجمع سكني انهارعندما وقع الزلزال الذي بلغت قوته 6.4 درجة قبيل الساعة الرابعة صباحا(2000 بتوقيت جرينتش) في بداية عطلة السنة القمرية الجديدة.

وتمكن رجال الإنقاذ الذين استخدموا سلالم هيدروليكية ورافعة من انتشال 221 ناجيا من بين الأنقاض حتى الآن وتم نقل عشرات إلى المستشفى حسب قال مسؤول في قوة الإطفاء.

وقال جار يبلغ من العمر 71 عاما قال إن اسمه تشانغ “كنت أشاهد التلفزيون وبعد موجة اهتزازت مفاجئة سمعت صوت دوي. وفتحت بابي المعدني ورأيت المبنى المقابل ينهار.”

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إن مركز الزلزال كان على بعد 43 كيلومترا جنوب شرقي تاينان وعلى عمق 23 كيلومترا. وقال المكتب المركزي للأرصاد الجوية في تايوان إن عدة توابع هزت تاينان.

وقالت السلطات إن 92 عائلة و256 شخصا كانوا يعيشون في المبنى السكني المنهار ولكنها لا تعرف بشكل فعلي عدد الأشخاص الذين كانوا موجودين في المبنى وقت وقوع الزلزال.

وقالت إدارة الإطفاء إن 115 شخصا نُقلوا إلى مستشفيات من شتى أنحاء تيانان.

وقال وليام لاي رئيس بلدية تيانان إنه من السابق لأوانه القول بأن البناء المخالف للمواصفات هو المسؤول عن الدمار الذي لحق بالبرج المنهار.

وقال للصحفيين “سنحدد المسؤولية القانونية فيما بعد.”

وزار رئيس تايوان ما ينج جيو مركزا للطوارئ ومستشفى في تيانان في الوقت الذي ألغت فيه الرئيسة المنتخبة تساي إنج-وين مواعيد للمساعدة في تنسيق جهود الإنقاذ.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة(شينخوا) عن مكتب شؤون تايوان في الصين وهو المسؤول عن علاقات بكين مع الجزيرة التي تتمتع بحكم ذاتي قوله إن الصين مستعدة لتقديم المساعدة إذا كانت هناك حاجة لذلك. وتعتبر بكين تايوان إقليما متمردا.

وأدى الزلزال في بادئ الأمر إلى قطع الكهرباء عن 168 ألف منزل في تاينان التي يقطنها نحو مليوني نسمة. وقالت شركة الكهرباء فيما بعد إنه تمت إعادة الكهرباء لكل المنازل باستثناء نحو 900 منزل.

وقالت وزارة الدفاع التايوانية إنه تم تعبئة 810 جنود لجهود الإنقاذ.

وقالت السلطات إنه تم اكتشاف شقوق في جسم سد ولكن لا يوجد خطر فوري.وقالت شركة السكك الحديدية للقطارات فائقة السرعة بتايوان إن بعض خدمات القطار الرصاصة إلى الجنوب عُلقت إلى حين الانتهاء من فحص خطوطه. (رويترز)

في هذا المقال