الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يحذران الصين من خرق قرار المحكمة الدولية

حذرت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي أمس الأربعاء الصين بأنه يجب عليها احترام حكم لمحكمة دولية من المتوقع صدوره في وقت لاحق هذا العام بشأن نزاعها مع الفلبين على أراض في بحر الصين الجنوبي.

هذا وتطالب الصين بالسيادة على كل بحر الصين الجنوبي تقريبا وترفض سلطة المحكمة الدائمة للتحكيم في لاهاي التي تنظر في القضية على الرغم من أن بكين صادقت على اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار.

و قالت نائبة مساعد وزير الدفاع الأمريكي لشؤون جنوب وجنوب شرق آسيا إيمي سيرايت إن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وحلفاء مثل أستراليا واليابان وكوريا الجنوبية يجب أن يكونوا مستعدين للقول بوضوح إن حكم المحكمة يجب أن يكون ملزما وإن الصين ستتحمل عواقب عدم التقيد به إذا خسرت القضية.

في هذا المقال